محلي

منظمة إنذار لإنقاذ المهاجرين: 90 مهاجر عالقين في المتوسط قبالة السواحل الليبية بحاجة للمساعدة


ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏محيط‏‏، و‏‏ماء‏، و‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏، و‏نص‏‏‏‏ و‏طبيعة‏‏‏

أوج – طرابلس
قالت المنظمة العاملة في إنذار دعم عمليات إنقاذ المهاجرين في المتوسط، “Watch The Med”، إن قارب هجرة يواجه صعوبات في عرض البحر المتوسط. مؤكدة أنه يحمل على متنه 90 شخص، بينهم نساء وأطفال.
وأفادت المنظمة، في تغريدة لها عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، اليوم الخميس، تابعتها وترجمتها “أوج”، بوجود سفينة “تشيغالا فولغوزي”، التابعة لقوات البحرية الإيطالية في المتوسط، مؤكدة أنها في حاجة لتدخل عاجل.
وأطلق مشروع “Alarm Phone”، التابع للمنظمة، إنذار بإن القارب يبحر قبالة سواحل ليبيا، ويواجه مشكلة منذ أمس الأربعاء، مشيرا إلى تلقي طاقم المشروع اتصالات متكررة من أشخاص على متن القارب يستنجدون بهم، مؤكدين أنهم يرون مروحية تحلق فوقهم، لكن لاوجود لقوارب إنقاذ تبحر حولهم.
وأوضح المشروع، أن هؤلاء الأشخاص سألوا عما إذا كانت هناك محاولات لإنقاذهم، موضحين أنهم ليس لديهم أية معلومات تفيد بأن هناك قوارب ستأتي لإنقاذهم.
وأشار المشروع إلى أن المهاجرين الـ90 المتواحدين على ظهر القارب، مازلوا يعانون ويتعرضون لخطر شديد، ولم تظهر بعد أي بادرة أمل لإنقاذهم.
يشار إلى أن مشروع “Alarm Phone”، التابع لمنظمة “Watch The Med”، غير الحكومية، تم تأسيسه في التمور/أكتوبر 2014م، من قبل شبكة ناشطين وممثلين عن المجتمع المدني في أوروبا وشمال أفريقيا.
ولديه خط هاتف مباشر منظم ذاتياً، للاجئين الذين يواجهون صعوبات في مياه البحر المتوسط، على متن القوارب المنكوبة، ليوفر لهم فرصة ثانية لإيصال نداء استغاثتهم. وبذلك فهو غير معني بعمليات الإنقاذ نفسها، إنما مجرد إنذار لدعم عمليات الإنقاذ.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق