محلي

المسماري: نستعد للتوغل داخل طرابلس لتحريرها ضمن عملية “طوفان الكرامة”

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏نص‏‏‏

أوج – بنغازي
أعلن الناطق الرسمي بإسم قوات الكرامة أحمد المسماري، أن خليفة حفتر اطلق على عملية تأمين العاصمة اسم “طوفان الكرامة”، مؤكداً سيطرتهم على مطار طرابلس والهيرة وكوبري مطار طرابلس وقصر بن غشير، واحكام السيطرة على منطقة السواني استعداداً للتوغل داخل العاصمة.
وأضاف المسماري في مؤتمر صحفي اليوم الجمعة، والذي تابعته “أوج”، أن وحدات كبيرة انتقلت من مناطق شرق ليبيا إلى الجنوب، ومن ثم الى الغرب، مشيراً إلى المجهود الكبير لأفراد قوات الكرامة.
ولفت إلى انهم رصدوا بعض التحركات “للعدو” في محيط الشويرف والهيشة والسدادة، مؤكداً استعداد قواتهم للمواجهة.
وأشار إلى سقوط خمسة قتلى لقوات الكرامة في عملياتها بمحيط العاصمة بعد خروجها من مدينة غريان.
وأكد المسماري على أن العمليات العسكرية مستمرة ولن تتوقف إلا بعد الانتهاء التام للمهمة وهي تحرير العاصمة طرابلس، ولفت إلى أنه بالرغم من حالة الإرهاق لأفراد قواتهم بسبب طول المسافة إلا انها مستمره في تقدمها.
وشدد على أن العملية تأتي ثأراً ورد اعتبار للشعب الليبي المظلوم والمعذب منذ ثمانية سنوات.
وأعرب عن تقدير قوات الكرامة للدعم اللامحدود من قبل الاعيان والمشائخ والاهالي التي رحبت وباركت تحركات قواتهم، مشيراً إلى أن حفتر يتابع تحركات كل الوحدات وشدد على أمن الموطنين وسلامة ممتلكاتهم.
وكشف أن طائرة من طراز “L39” اقلعت من القاعدة الجوية في مصراتة واستهدفت وحدات قوات الكرامة في باطن الجبل، مؤكدا إنه يعلم اسم الطيار ويملك حق الرد على كل من يستهدفهم.
وأوضح أن النيابة العسكرية باشرت تحقيقها في قضية القبض على 128 جندي تابعين للكتيبة 107 مشاة، محملا آمر منطقة الزاوية العسكرية عبدالحميد الحنيش المسؤولية الكاملة على سلامة كل الاسرى من الجنود.
وتوجه المسماري بالتحية الى كل احياء ومناطق العاصمة طرابلس، مضيفاً بالقول “جيشكم قادم من اجل تحقيق الاستقرار والامان وتوفير الحياة الكريمة لكم”.
واهاب رواد مواقع التواصل الاجتماعي الابتعاد عن نشر اسماء وصور تمركزات قوات الكرامة، لافتاً إلى أن جهود من هذا النوع قد تشوش على تحركاتهم دون قصد .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق