محلي

خلال لقائه لافروف.. السيسي يطالب بتحرك عاجل لوقف توتر الأوضاع في ليبيا


أوج – القاهرة
أكد الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، اليوم السبت، على ضرورة تحرك المجتمع الدولي، لوقف التصعيد العسكري الذي تمر به ليبيا حاليًا في ظل زحف العمليات العسكرية إلى طرابلس.
وتطرق السيسي خلال اللقاء الذي عقده اليوم بالقاهرة، مع وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، تابعته “أوج”، إلى الأوضاع الراهنة في ليبيا، مشددًا على ضرورة التحرك العاجل وتكثيف جهود المجتمع الدولي لوقف تدهور الوضع وتدارك خطورته، لاسيما أن عامل الوقت يعد حاسما للغاية، ولتقويض انتشار التنظيمات المتطرفة.
ولفت الرئيس المصري إلى دعم مصر لإعادة بناء المؤسسات الوطنية الليبية وجهود توحيد المؤسسة العسكرية.
وفي وقت سابق أكدت الخارجية المصرية في بيان لها على موقف مصر الثابت والقائم على دعم جهود الأمم المتحدة والتمسك بالحل السياسي كخيار وحيد للحفاظ على ليبيا وضمان سلامة ووحدة أراضيها وحماية مقدرات شعبها وثرواته من أي سوء.
يذكر أن خليفة حفتر، أعلن يوم الخميس الماضي ، إطلاق عملية لـ “تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة “المليشيات والجماعات المسلحة”.
وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة منذ عام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما حكومة الوفاق الوطني المدعومة دوليًا، بقيادة فائز السراج،والطرف الثاني حكومة شرق ليبيا المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق