محلي

السراج يتهم فرنسا بمساندة الديكتاتور حفتر ويعتبر وزير الخارجية الأمريكي أهم من ترامب


ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

أوج – باريس
اتهم رئيس المجلس الرئاسي المنصب من المجتمع الدولي فايز السراج، فرنسا بدعم خليفة حفتر الذي بدأ في الرابع من الطير/ابريل هجوما عسكريا على طرابلس.
وقال السراج في مقابلة مع صحيفة “ليبيراسيون” الفرنسية “، ونقلته أ ف ب، اليوم الأربعاء، نحن متفاجئون لأن فرنسا لا تدعم حكومتنا بل تساند ديكتاتورا.
وأضاف “عندما اتصل بي إيمانويل ماكرون أبلغته بأن الرأي العام في طرابلس ضد فرنسا. لا نريد أن يكره الليبيون فرنسا. فرنسا ما زال لديها دور إيجابي ومهم لتلعبه في ليبيا”.
من جهة أخرى، قلل السراج من أهمية الدعم الذي عبر عنه الرئيس الأميركي دونالد ترامب لحفتر. وقال “بالنسبة الينا، موقف وزير الخارجية الأميركي هو المهم وقد دعا خليفة حفتر بالاسم إلى وقف المعارك”.
وكان ترامب أعلن الجمعة أنه أجرى محادثات هاتفية مع حفتر حول “رؤية مشتركة” من أجل ليبيا، ورحب “بدوره الكبير في مكافحة الإرهاب وضمان أمن موارد النفط في ليبيا”.
وكان وزير الداخلية بحكومة الوفاق المدعومة دولياً فتحي باشاغا اتهم علنا الأسبوع الماضي السلطات الفرنسية بدعم “المجرم حفتر”، في تصريحات كررها بعد ذلك السراج.
ونفت فرنسا الخميس اتهامات حكومة الوفاق، مؤكدة أن “لا أساس لها من الصحة”، وجددت دعمها “للحكومة الشرعية لرئيس الوزراء فايز السراج ووساطة الأمم المتحدة من أجل حل سياسي شامل في ليبيا” . 
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق