محلي

رداً على قمة الترويكا.. الأعلى للدولة: نرفض تدخلات الأشقاء وحفتر لن يكون جزء من أي تسوية سياسية


ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏نظارة‏ و‏لحية‏‏‏‏

أوج – طرابلس
أصدر مجلس الدولة الاستشاري، بيانا حول قمة الترويكا التي عقدت في القاهرة أول أمس الثلاثاء.
ورفض المجلس، في بيان نشره مكتبه الإعلامي، اليوم الخميس، تابعته “أوج”، مبادرات وقف إطلاق النار، دون عودة “مليشيات حفتر”، إلى “أوكارها”، التي انطلقت منها، ومعاقبة المعتدي.
وأكد على أنه مع إنهاء الانقسام السياسي والمؤسساتي في البلاد، مبينا أن هذه الرؤية عبر عنها دوليا بشتى الطرق.
واستنكر الاعلى للدولة، ما اسماه “الزج”، بالمؤسسة العسكرية، كمؤسسة موازية كما ورد في بيان القمة. مشيرا إلى أن الأجسام الشرعية المنبثقة عن اتفاق الصخيرات هي “مجلس النواب، والرئاسي، الأعلى للدولة.”
وعبر المجلس عن رفضه التام، لأي حل سياسي يكون “المجرم حفتر”، جزء منه، كونه أصبح مطلوبا للعدالة.
واتهم حفتر ” بالعدوان على العاصمة، في محاولة منه للانقلاب على السلطة الشرعية، بقوة السلاح، مانتج عنه خسائر في الأرواح والممتلكات”.
وطمأن المجلس، الأصدقاء والأشقاء، على أن الليبيين، ماضون في إعادة تأهيل وتفعيل مؤسساتهم، خاصة العسكرية منها والشرطية.
وطالب بالمساعدة في رفع حظر السلاح المفروض على البلاد.
وذكر المجلس، بالدور الذي قامت به حكومة الوفاق المدعومة دوليا، بمحاربة الإرهاب في مدينة سرت.
ورفض المجلس، التدخلات لحكومات بعض الدول الشقيقة في الشأن الليبي، موضحا أنها كانت سببا في “إراقة دماء أبناءه وزرع الفتنة بينهم”.
وأكد أن ليبيا أقوى من أي مؤامرات تحول دون قيام دولة مدنية
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق