محلي

مباحثات بين بوتين وبينج حول ليبيا وسوريا وفنزويلا

Related image

أوج – موسكو
أعلن المتحدث باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الصيني شي جي بينج ناقشا الأوضاع في سوريا وفنزويلا وليبيا، وكذلك المشاريع التجارية.
وقال بيسكوف في تصريحات للصحفيين، بعد الاجتماع الثنائي، على هامش قمة منتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي، اليوم السبت، في بكين، أن الطرفان ناقشا تطورات المشاريع التجارية والاقتصادية، والمشكلات الحالية”.
وأضاف “كما تبادلا الآراء حول القضايا الدولية، مثل الأوضاع في سوريا وفنزويلا وليبيا”.
وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت زعيم المعارضة الفنزويلية خوان غوايدو رئيسا مؤقتا لفنزويلا، ومن جهة أخرى أعلنت روسيا تأييدها للرئيس الفنزويلي الشرعي نيكولاس مادورو.
وتشهد فنزويلا أزمة سياسية حادة على خلفية المواجهة بين السلطات الشرعية بقيادة الرئيس مادورو، والمعارضة التي تسيطر على برلمان البلاد بزعامة خوان غوايدو الذي نصب نفسه يوم 23 أي النار/ يناير، رئيسا مؤقتا للبلاد.
يذكر أن خليفة حفتر، أعلن يوم 4 الطير/أبريل الجاري، إطلاق عملية لـ “تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة “المليشيات والجماعات المسلحة”، وذلك بالتزامن مع إعلان المبعوث الأممي في ليبيا، عن عقد الملتقى الوطني الجامع، بين 14- 16 الطير/أبريل بمدينة غدامس.
وكان الأمين العام للجامعة العربية قد دعا، كافة الأطراف الليبية لضبط النفس وخفض حالة التصعيد الميدانية الناتجة عن التحركات العسكرية الأخيرة في المناطق الغربية من البلاد، والالتزام بالمسار السياسي باعتباره السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة في ليبيا، والعودة إلى الحوار الهادف للتوصل لتسوية وطنية خالصة لإخراج البلاد من الأزمة التي تعيشها.
وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق المدعومة دوليًا، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، حكومة شرق ليبيا المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق