محلي

الصحة العالمية ترسل فرق طواريء لمستشفى بطرابلس.. والصليب الأحمر يحذر من تدهور الأوضاع بالعاصمة


ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏سحاب‏، و‏سماء‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏

أوج – طرابلس
أرسلت منظمة الصحة العالمية، اليوم الخميس، طبيبين من تخصص الجراحة العامة، وجراح أوعية دموية، في مستشفى بالقرب من طرابلس.
وأكدت المنظمة في تغريدة على حسابها الرسمي بتويتر، رصدتها “أوج”، أن فرق الطوارئ الطبية التابعة لمنظمة الصحة العالمية تساعد مستشفيات الخطوط الأمامية في ليبيا على مواجهة تدفق الجرحى، الذين بلغ عددهم حتى الآن 1332، فيما بلغ عدد القتلى 278.
وقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، اليوم الخميس، إن الوضع الإنساني يتدهور بشدة في أنحاء العاصمة الليبية طرابلس، حيث “تتحول المناطق المكتظة بالسكان تدريجيا إلى ساحات قتال”.
وأضافت اللجنة في بيان، تابعته “أوج”، أنه بعد اشتباكات مستمرة منذ ثلاثة أسابيع، تعاني المستشفيات نقصا مستمرا في الإمدادات الطبية مع حدوث انقطاعات للكهرباء وضعف محطات ضخ المياه.
وتابعت اللجنة قائلة “يتعين السماح للمستشفيات والمرافق الطبية والعاملين في قطاع الصحة والمركبات التي تنقل المصابين أداء مهامها بأمان”.
وفي وقت سابق، قالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، إنها أجلت 325 لاجئا، الأربعاء، من مركز احتجاز ليبي في منطقة قصر بن غشير جنوبي طرابلس في ظل تدهور الأمن وتصاعد العنف قرب العاصمة الليبية.
وذكرت المفوضية في بيان أن اللاجئين نقلوا إلى مركز احتجاز في الزاوية بشمال غرب ليبيا حيث تقل المخاطر التي يواجهونها.
وقالت إن عملية الإجلاء الأخيرة ترفع عدد المهاجرين واللاجئين الذين نقلوا بسبب الاشتباكات إلى 825 في أربع عمليات خلال الأسبوعين الماضيين. ودعت المفوضية إلى إطلاق سراح 3000 لا يزالون محتجزين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق