محلي

السفير الألماني يدين قصف مطار معيتيقة ويطالب بوقف العمليات العسكرية


ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏نظارة‏ و‏بدلة‏‏‏‏

أوج – طرابلس
أعلن السفير الالماني أوليفر أوزكا عن تأييد بلاده لبيان الادانة الذي أصدره أمس الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة غسان سلامة.
وأضاف أوزكا في تغريدة له على حسابه الشخصي بموقع تويتر، مساء أمس الإثنين، والتي طالعتها “أوج”، أن الهجوم على مطار معيتيقة يعرض المدنيين للخطر وينتهك قانون الانسانية.
وجدد دعوته لقوات الكرامة لوقف “الأعمال العدائية” والعودة الى الحوار السياسي.
وارفق السفير الألماني أوليفر أوزكا تغريدته ببيان غسان سلامة.
وكان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا غسان سلامة قد أدان الهجوم الجوي الذي شنته طائرة تابعة لـ”الجيش الوطني الليبي” على مطار معيتيقة.
وأكد سلامة في بيان له نشرته البعثة الأممية على موقعها بشبكة المعلومات الدولية، أمس الإثنين، أنه المطار الوحيد العامل في العاصمة المتاح امام المدنيين.
واعتبر أن هذا الهجوم يشكل انتهاكاً خطيراً للقانون الإنساني الدولي الذي يحظر الاعتداءات على المنشآت التي يعول عليها المدنيون.
وأضاف البيان أن هذا الهجوم يأتي في سياق تصعيدٍ لأعمال العنف على الأرض في المناطق المحيطة بطرابلس وغرب ليبيا.
وأعرب البيان عن قلق الأمم المتحدة العميق بشأن مصير السكان المدنيين في خضم استمرار هذا التصعيد وبالذات من عواقب الاعتداء على المطار.
ودعا الممثل الخاص للأمين العام إلى وقف فوري لأي عمليات جوية بغية وقف التصعيد والحد من احتمالات نشوب نزاع واسع النطاق واندلاع حرب أهلية مدمرة.
كما دعا سلامة جميع الدول الأعضاء إلى استخدام نفوذها والضغط على الأطراف لوقف تصعيد النزاع والبدء فوراً بالحوار من أجل التوصل إلى حل سياسي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق