محلي

ترامب والسيسي يبحثان الملف الليبي والإرهاب.. والأخير يحذر من انتشار الميليشيات المسلحة في ليبيا


ربما تحتوي الصورة على: ‏‏٢‏ شخصان‏

أوج – القاهرة
بحث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في البيت الأبيض مع نظيره الأميركي دونالد ترامب آخر التطورات فيما يخص الأزمة الليبية والخطر الذي يشكله جماعة الإخوان، بحسب بيان للبيت الأبيض.
وخلال لقائه في المكتب البيضاوي، أشاد الرئيس الأميركي بـ”العمل العظيم” الذي يقوم به الرئيس السيسي، وفق سكاي نيوز عربية.
وقال ترامب: “أعتقد أنه يقوم بعمل عظيم”. مضيفا “لم تكن العلاقات بين مصر والولايات المتحدة جيدة كما هي عليه الآن”.
ووصف مسؤولون في الإدارة الأمريكية زيارة الرئيس المصري لواشنطن بالمهمة التي تعكس علاقات استراتيجية قوية.
وعقد السيسي، أمس الثلاثاء، مباحثات قمة مع الرئيس دونالد ترامب، رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك في البيت الأبيض بالعاصمة الأمريكية واشنطن.
واستعرض السفير بسام راضى تفاصيل لقاء القمة الذي عقد بين الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره الأمريكي في واشنطن اليوم الثلاثاء.
وقال راضى خلال تصريحات اليوم إن لقاء الرئيس ونظيره الأمريكي تناول المسائل المتعلقة بالعلاقات الثنائية، وقضايا المنطقة والأمن والإرهاب.
وحول ملف ليبيا، قال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية إن الرئيسين تبادلا وجهات النظر بشأن ما يحدث في ليبيا مشيرا إلى أن السيسي أكد ثبات الموقف المصرى حول توحيد المؤسسات الليبية والتحذير من انتشار الميليشيات المسلحة التي تسفر دائما عن فوضى فضلا عن أهمية تطبيق اتفاق الصخيرات.
وأضاف راضي خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى مقدم برنامج “على مسئوليتي” عبر فضائية “صدى البلد”، مساء الثلاثاء، أن انتشار التنظيمات الإرهابية من شأنه تقويض أي فرصة للحلول السياسية في ليبيا وسوريا واليمن.
وتابع: “لا بد من محاربة تلك التنظيمات من أجل فرض الأمن السيطرة وإجراء الانتخابات”
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق