#الجزائر ، اتفاق مع «سونلغاز» الجزائرية لإنتاج الكهرباء في ليبيا - قناة الجماهيرية العظمى

اخر الأخبار

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

الأربعاء، 6 مارس 2019

#الجزائر ، اتفاق مع «سونلغاز» الجزائرية لإنتاج الكهرباء في ليبيا



ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏

وقعت المؤسسة الليبية للكهرباء (جيكول) ومجمع سونلغاز الحكومي الجزائري مذكرة تفاهم للتعاون المستدام في مجال إنتاج الكهرباء في ليبيا.
وقال وزير الطاقة الجزائري، مصطفى قيطوني، الثلاثاء في تصريحات للصحفيين بحضور المدير العام للمؤسسة الوطنية للكهرباء، عبدالمجيد محمد حمزة، من الجانب الليبي على هامش توقيع البروتوكول بين المؤسستين إن توقيع الاتفاقية سيسمح للشركات الفرعية لسونلغاز على المدى الطويل بتقديم خدماتها للمؤسسة الليبية في جميع المجالات المتعلقة بإنتاج الكهرباء.
وينص البروتوكول على صيانة محطات الطاقة وتطويرها والتزويد بالمعدات والمشاركة في تجميع المحطات الجديدة للطاقة الكهربائية وتكوين عمال المحطات التابعة للمؤسسة الليبية وأيضًا المساهمة المباشرة في تنفيذ مشاريع محطات الطاقة الكهربائية.
ويتطلب التعاون الثنائي الشروع في تكوين إطارات وعمال المؤسسة الليبية من طرف إطارات الشركات الفرعية لسونلغاز وصيانة المحطات الليبية الناشطة في مجال توليد الكهرباء قبل الانتقال إلى المرحلة الثانية المتعلقة بالاستثمار المباشر في الإنتاج.
وكشف المدير العام لمجمع سونلغاز الحكومي ، محمد عرقاب، أن المفاوضات مع الشريك الليبي انطلقت منذ سنة ونصف لإنشاء شراكة في إنتاج الكهرباء في ليبيا خصوصًا ما يتعلق بالصيانة وتصليح قطع الغيار بما في ذلك أجزاء توربينات الغاز والتوربينات البخارية، وكذلك تشغيل محطات توليد الكهرباء.
وأضاف المسؤول الجزائري أن المجمع سيبدأ بالتكوين في مجال الصيانة ثم ينتقل بعد ذلك إلى آفاق أخرى مثل إنشاء محطات الطاقة الكهربائية و شبكات الضغط العالي والضغط العالي جدًا، فضلاً عن توزيع الطاقة الكهربائية.
ويمكن الاستثمار في إنجاز محطات كهربائية أن تشتغل بطاقة مزدوجة ومحطات سريعة قابلة للإنجاز على مدى شهر أو 45 يومًا لتلبية الاحتياجات الملحة في ليبيا يضيف عرقاب.
وبخصوص ظروف الاستثمار يؤكد عرقاب «أن الوضعية الأمنية في ليبيا مدروسة جيدًا، ونعمل في إطار التنسيق الجاري بين البلدين».
ويحتاج تصدير الكهرباء نحو ليبيا، إتمام دراسة تقنية وتجارية بهدف تقييم إنجاز خطوط كهربائية من 400 كيلوفولت بين الجزائر وليبيا، والتي سترفع التوزيع الإجمالي إلى 2.000 كيلوفولت من الكهرباء.
من جانبه، اعتبر المدير العام للمؤسسة الليبية للكهرباء، عبدالمجيد محمد حمزة، إمضاء الاتفاق بداية تعاون دائم بين الجانبين، مؤكدًا أن سونلغاز ستحظى بمعاملة مميزة بعد استثمارها في ليبيا معترفًا بتراجع الأوربيين والأميركيين عن الاستثمار بسبب الأوضاع الأمنية.
وأضاف المسؤول الليبي: «سندرس لاحقًا قابلية ربط الشبكة الليبية بالشبكة الجزائرية»، مشيرًا إلى أن «الشراكة الثنائية ستتوسع في المستقبل لتشمل نقل الكهرباء».

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ضع تعليقك هنا

اعلان

شارك الخبر