رجل المصالح في الرئاسي يعود لمزاولة عمله من طرابلس بعد وصفه لها بعاصمة المليشيات - قناة الجماهيرية العظمى

اخر الأخبار

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

الخميس، 7 مارس 2019

رجل المصالح في الرئاسي يعود لمزاولة عمله من طرابلس بعد وصفه لها بعاصمة المليشيات

رجل المصالح في الرئاسي يعود لمزاولة عمله من طرابلس بعد وصفه لها بعاصمة المليشيات






أوج – طرابلس
بعد إعلان استقالته من المجلس الرئاسي المنصب من المجتمع الدولي في ناصر/يوليو من العام الماضي عاد النائب بالمجلس فتحي المجبري إلى طرابلس، مشاركا في اجتماع مجلس وزراء حكومة الوفاق المدعومة دولياً.
وعقد مجلس وزراء حكومة الوفاق، امس الأربعاء، اجتماعه العادي الثالث للعام 2019م برئاسة رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، وحضور أعضاء المجلس الرئاسي، عبدالسلام كاجمان وأحمد معيتيق وأحمد حمزة، والعضو المقاطع فتحي المجبري، ووزراء الحكومة بمقر المجلس “اللجنة الشعبية العامة سابقاً” بطريق السكة في العاصمة طرابلس.
وقالت إدارة التواصل والإعلام برئاسة مجلس الوزراء إن السراج، أطلع في مستهل الاجتماع الحاضرين على آخر المستجدات والتطورات السياسية على الصعيد المحلي.
وأوضحت الإدارة أن مجلس وزراء حكومة الوفاق عكف إثر ذلك على مناقشة بنود جدول الأعمال المتضمن عديد المذكرات المحالة من قِبل الوزارات والهيئات والمؤسسات العامة.
بالعودة للمجبري مسؤول ملف المالية المستقيل، الذي قال إثر إعلان انسحابه من المجلس في تصريحات عبر قناة الحدث الليبية: إن العاصمة طرابلس لم تعد ساحة للعمل السياسي، وإن الميليشيات تسيطر على المشهد في طرابلس، وقضت على أي أمل لحماية حكومة الوفاق، ها هو يعود اليوم للمشهد من نفس المكان.
عودة رجل حفتر بالرئاسي كما يُعرف تأتي إثر سلسلة من التطورات في المشهد السياسي، آخرها اتفاق أبوظبي بين خليفة حفتر والسراج على إجراء انتخابات نهاية العام الحالي، دون إغفال إقرار الميزانية العامة للدولة قريبا، التي على ما يبدو هي الهدف الأساسي للعديد من المسؤولين.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ضع تعليقك هنا

اعلان

شارك الخبر