الوطني لمكافحة الأمراض يعلن تسجيل أول إصابة بالملاريا في ليبيا - قناة الجماهيرية العظمى

اخر الأخبار

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

الخميس، 7 مارس 2019

الوطني لمكافحة الأمراض يعلن تسجيل أول إصابة بالملاريا في ليبيا



الوطني لمكافحة الأمراض يعلن تسجيل أول إصابة بالملاريا في ليبيا



أوج – طرابلس
أعلن المركز الوطني لمكافحة الأمراض في العاصمة طرابلس، اليوم الخميس، عن تسجيل أول إصابة بمرض الملاريا في ليبيا.
وأوضح المركز في بيان له أنه عقد اجتماعا طارئا مع أعضاء المجلس البلدي بأبوسليم لتقصي سبب حدوث الإصابة أو العدوى والأماكن المحتملة التي قد تكون تمت فيها الإصابة، ومحاولة معرفة الأسباب البيئية التي ساهمت في رجوع المرض إلى ليبيا، بعد تسجيل حالات سابقة في أوباري وغدامس.
وأشار البيان إلى أن الاجتماع جاء بعد أن أكد مختبر أبحاث الأمراض المشتركة بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض إصابة طفلة من سكان بلدية أبوسليم تبلغ من العمر أربعة شهور بمرض الملاريا، وأنه ليس لها ولا لعائلتها أي تاريخ سفر لأي منطقة موبوءة.
واتفق المجتمعون على ضرورة القيام بمسح بيئي عاجل للوقوف على الوضع البيئي في المنطقة خصوصا فيما يتعلق بأماكن تكاثر البعوض بالتعاون مع الإصحاح البيئي بالبلدية، بمايضمن عدم انتشار المرض بالمنطقة، فضلا عن القيام بمسح متكامل لنواقل أمراض البعوض بالتعاون مع الإصحاح البيئي بالبلدية واتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان عدم انتشار المرض في بلدية أبوسليم.
وأكد المركز أن المجتمعين اتفقوا على مسح نواقل الأمراض للبعوض، لمعرفة مدى كثافة نوع البعوض الناقل بمنطقة ابوسليم وذلك بتشكيل فريق من إدارة مكافحة الأمراض المشتركة بالمركز وبالتعاون مع مكتب الإصحاح البيئي ببلدية أبوسليم، مشدداً على ضرورة القيام بتقييم بيئي شامل للمناطق التالية بالبلدية وهي مشروع الهضبة الزراعي ومحطة معالجة مياه الصرف الصحي ومجرى وادي المجينين.
كما شددوا على القيام بمسح طبي طارئ لمراكز إيواء الهجرة غير الشرعية لتقصي وجود حالات حاملة للمرض من الجنسيات المختلفة وكذلك ضمان عدم تسرب أي أمراض معدية أخرى.
يشار إلى أن الاجتماع حضره كل من نائب مدير عام المركز ومدير إدارة مكافحة الأمراض المشتركة ومدير البرنامج الوطني لمكافحة الملاريا ومدير إدارة مكافحة الدرن والجذام ومدير إدارة الخدمات الصحية بطرابلس ومشرفي الرصد والتقصي بمدينة طرابلس ومندوب عن إدارة الصيدلة والمستلزمات والمعدات الطبية ومدير مكتب الصحة ببلدية طرابلس المركز.
هذا وأعلنت بلدية أبو سليم رفع حالة الاستعداد القصوى داخل كافة المرافق الحيوية الصحية للتعامل مع حالات اشتباه بمرض الملاريا، وانشاء غرفة طوارئ المُشكّلة في حالة انعقاد دائم لمتابعة تطور الوضع مع الجهات المعنية.
وطالبت البلدية في بيان لها المجلس الرئاسي المنصب من المجتمع الدولي بشكل عاجل توفير الأمصال والعقاقير الخاصة بوباء الملاريا داخل المرافق الصحية بالبلدية، مشيرة أنها شكّلت لجنة مشتركة بين المركز الوطني لمكافحة الأمراض ومكتب الاصحاح البيئي أبوسليم لاتخاد التدابير الوقائية.
وشدد البيان على ضرورة توفير سيارات الرش والأجهزة الخاصة بشكل عاجل للفرق المشكلة بالخصوص، إضافة إلى ضرورة توفير مختبر بيئي بمكتب الاصحاح البيئي أبوسليم، مشيراً إلى أن هذه الطلبات قد تمت إحالتها للجهات المختصة ولم تتلقّى أي إجابة منها حتى الآن.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ضع تعليقك هنا

اعلان

شارك الخبر