الرئاسي يعتبر قصف حقل الفيل عمل إرهابي ويؤكد عزمه على عرض ما حدث على مجلس الأمن الدولي - قناة الجماهيرية العظمى

اخر الأخبار

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

السبت، 9 فبراير 2019

الرئاسي يعتبر قصف حقل الفيل عمل إرهابي ويؤكد عزمه على عرض ما حدث على مجلس الأمن الدولي


السراج ينفي تكليف المليشيا 301  في الترتيبات الأمنية وخطة تأمين طرابلس

أدان المجلس الرئاسي المنصب من المجتمع الدولي بأقسى العبارات القصف بالصواريخ من طائرة مجهولة، الذي تعرضت له طائرة مدنية تابعة للخطوط الجوية الليبية كانت تنقل جرحى ومصابين من حقل الفيل النفطي لتلقي العلاج في العاصمة طرابلس.
واعتبر المجلس في بيان له، اليوم الخميس، هذا الاعتداء عملاً إرهابيًّا، لا تسمح بارتكابه كافة القوانين والمعاهدات الدولية وتعتبره جريمة ضد الإنسانية، مشيرًا إلى أن القصف الصاروخي أصاب مدرج المطار والبنية التحتية لحقل الفيل، الذي يعد أحد حقول النفط الرئيسية في جنوب غرب البلاد، وأحد مصادر رزق الليبيين.
وأكد البيان أن الرئاسي اتخذ الخطوات الإجرائية والقانونية اللازمة لمواجهة هذا العبث المدمر، وأصدر توجيهاته لوزارة الخارجية بعرض هذا التجاوز الخطير، الذي يستهدف حياة المدنيين على مجلس الأمن الدولي.
وشدد الرئاسي على رفضه بقوة هذا التجاوز والاستفزاز والتصعيد، محملاً المسؤولية كاملة لمرتكبي هذا القصف، الذي عرَّض أرواح المدنيين للخطر، وعرض مصدر رزقهم للتدمير، وفق البيان.
كما اعتبر ما حدث محاولة لجر البلاد إلى مواجهات دامية جديدة تمد من عمر الأزمة، مؤكداً أنها محاولة مدانة من الشعب الليبي الذي عانى كثيرًا، ويتطلع إلى مرحلة جديدة يسودها الأمن والسلام.
وأكدت مصادر محلية تعرض حقل الفيل النفطي جنوب ليبيا لقصف جوي تركز على مهبط الحقل دون تسجيل إصابات حتى الآن.
وقصفت طائرات حربية تابعة لقوات شرق ليبيا بقيادة خليفة حفتر، أهدافا قرب حقل الفيل النفطي.
وقال مهندس بحقل الفيل النفطي، إن قوات شرق ليبيا نفذت أربع ضربات جوية تحذيرية قرب الحقل، السبت.
وأضاف أن المستهدف من التحذير هو الفريق علي كنة آمر منطقة سبها العسكرية والذي عينه فائز السراج، الأسبوع الماضي.
ووردت لاحقا أنباء عن هبوط طائرة مجهولة في الحقل النفطي.
وأكد قائد عمليات القوات الجوية، اللواء محمد منفور، إطلاق طلقات تحذيرية لطائرة هبطت في حقل الفيل النفطي جنوب ليبيا بسبب عدم امتثالها لقرار بمنح وحظر الطيران واستخدام المطارات في جنوب البلاد.
يذكر أن حقل الفيل يقع في منطقة حوض مرزق جنوب البلاد.
وأمس الجمعة أعلنت غرفة عمليات القوات الجوية التابعة لقوات الكرامة، حظر الهبوط والإقلاع من وإلى مطارات ومهابط المنطقة الجنوبية إلا بعد موافقتها.
وقالت شعبة الإعلام الحربي، في بيان صادر عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك، إن غرفة عمليات القوات الجوية حذرت أي طائرة من الهبوط في مجال المنطقة الجنوبية، مشيرة إلى أنه سيتم إجبار أي طائرة على الهبوط، إذا حلقت دون تصريح في هذا المجال.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ضع تعليقك هنا

اعلان

شارك الخبر