سلامة: العلة الحقيقية لليبيا هي الطبقة السياسية المنقسمة شكلا ومتضامنة في الحقيقة على بقائها - قناة الجماهيرية العظمى

اخر الأخبار

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

السبت، 16 فبراير 2019

سلامة: العلة الحقيقية لليبيا هي الطبقة السياسية المنقسمة شكلا ومتضامنة في الحقيقة على بقائها

احداث درنة، الانتخابات، الدستور، انتهاكات المليشيات، اتفاق الصخيرات والقرار رقم 555 اهم ما جاء في احاطة سلامة امام مجلس الامن

أكد المبعوث الأممي إلى ليبيا، غسان سلامة، السلطة التنفيذية الحالية ممكن أن تستمر من دون انتخابات إلى ما لا نهاية، موضحاً أن هذه الطبقة السياسية هي أكبر عقبة أمام تقدم ليبيا.
وقال سلامة في تصريحات إلى وكالة سبوتنيك الروسية، اليوم السبت، على هامش مؤتمر ميونخ للأمن، “أنا أسمع أحيانا عن حركات مسلحة وأطراف عدة، وأقول لك إن أكبر حزب في ليبيا هو حزب الأوضاع القائمة، وأنهم يتقاتلون بوضح النهار ويتفقون ليلا على أنهم مرتاحون لأنهم منعوا أي تقدم في العملية السياسية وسيبقون في كراسيهم”.
وشدد على أن العلة الحقيقية لليبيا هي الطبقة السياسية المنقسمة شكلا ومتضامنة في الحقيقة على بقائها على الرغم من الخلافات الشكلية التي بينها، مضيفاً أن هذا قد يُذكر ببلدان أخرى.
وعن العملية العسكرية في الجنوب، أعرب سلامة عن اعتقاده أن الجنوب كحالة أمنية غير مقبولة، متابعاً “أنا ذهبت هناك وكنت أول ممثل للأمين العام يذهب إلى هناك، إلى سبها بالذات، ورأيت بعيني أن العائلات لا تسمح لأولادها بالخروج بعد الساعة الخامسة مساء، وحالة الجريمة لا حدود لها، والطرقات غير آمنة من سبها الى أي مدينة أخرى”.
وأشار إلى أنهم مع مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة من قبل أي طرف ليبي، وأنهم مع إرساء الأمن والأمان للمواطن من أين أتى.
وأوضح أنهم يريدون أن يتعاون الليبيون على ذلك، لافتاً إلى أنهم لا يدخلون في عملية الحسابات السياسية لهذا الطرف أو ذاك، لأنهم على مسافة واحدة من الجميع.
وختم سلامة بالقول “مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة خطوط حمراء ونؤيد من يقوم بها بدون أي تحفظ”.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ضع تعليقك هنا

اعلان

شارك الخبر