أردوغان ، الاتفاق المبرم مع ليبيا حق سيادي لن نناقشه مع أحد وسيحظى بدعم البرلمان التركي - قناة الجماهيرية العظمى

اخر الأخبار

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

الأربعاء، 4 ديسمبر 2019

أردوغان ، الاتفاق المبرم مع ليبيا حق سيادي لن نناقشه مع أحد وسيحظى بدعم البرلمان التركي

أردوغان وفي مؤتمر صحفي عقده في أنقرة قبيل توجهه إلى العاصمة البريطانية لندن، لحضور قمة زعماء دول حلف شمال الأطلسي “الناتو” وفقاً لما نقلته وكالة “الأناضول” التركية قال:” مجريات الأحداث شرقي المتوسط واتفاقنا مع ليبيا ربما يشكلان إزعاجا حقيقيا لفرنسا، لكننا نؤكد أن الاتفاق المبرم حق سيادي لتركيا وليبيا، ولن نناقش هذا الحق مع أحد”.

وأضاف:” في حال أعربت فرنسا عن استيائها من الاتفاق التركي الليبي، فإننا سنقول لهم بوضوح أننا لن نناقش هذا الحق السيادي معكم، ولن نتفاوض معكم حول هذا الحق”.

وأردف:” اليونان ستقدم على خطوات ضد الاتفاق التركي الليبي ونحن نحتفظ بحقنا في الإقدام على خطوات أخرى وسنقوم بما يلزم في حال استحضرت اليونان هذا الاتفاق لأجندة قمة زعماء الناتو”.

واستطرد الرئيس التركي:” من المحتمل أن تسحب ليبيا سفيرها من اليونان على خلفية الاتفاق، وبالأمس تلقيت خبرا حول رغبة رئيس الوزراء اليوناني عقد لقاءٍ معنا على هامش قمة الناتو” ،مؤكداً أن معارضة اليونان ومصر وقبرص للاتفاق التركي الليبي لن تؤثر أبدا على الاتفاق التركي الليبي.

الرئيس التركي أعرب عن ثقته بأن الاتفاق التركي الليبي سيحظى بدعم كبير من قِبل نواب البرلمان التركي وأنه سيدخل حيز التنفيذ بعد مصادقة البرلمان عليه.

وردا على سؤال حول لقائه مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب خلال قمة الناتو، قال أردوغان: “من الممكن أن نتحدث مجددا مع ترامب حول المسائل التي سبق أن ناقشناها مسبقا ونتمنى أن نصل إلى حل لمسألة مقاتلات “إف-35”.

وذكر أردوغان أنه سيلتقي على هامش القمة مع زعماء فرنسا وبريطانيا وألمانيا، لبحث مسائل إقليمية على رأسها سوريا وليبيا.

الرئيس التركي لفت إلى أن المسألة الليبية ستكون حاضرة أيضا في جدول أعمال قمة الناتو، مبينا أن القمة ستتناول سبل وقف إطلاق النار والعودة إلى المسار السياسي في ليبيا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ضع تعليقك هنا

اعلان

شارك الخبر