واصفًا المقاتلين بـ”الوهميين”.. عضو مكافحة الإرهاب بالوفاق: لم تعد لي علاقة بهذه الحرب ولم تعد تعنيني - قناة الجماهيرية العظمى

اخر الأخبار

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

السبت، 12 أكتوبر 2019

واصفًا المقاتلين بـ”الوهميين”.. عضو مكافحة الإرهاب بالوفاق: لم تعد لي علاقة بهذه الحرب ولم تعد تعنيني







أوج – تاجوراء
وجه عضو قوة مكافحة الإرهاب بقوات حكومة الوفاق المدعومة دوليًا، عبد الحكيم المشرقي، رسالة لكل من يتواصل معه للاطمنان على وضع الجبهات، قائلاً: “لم تعد لي علاقة بهذه الحرب، لا من قريب ولا من بعيد، ولم تعد تعنيني”.
وأضاف المشرقي، في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، طالعتها “أوج”: “اعتزلتها وتركتها لأهلها وناسها الأشاوس والأبطال والوهميين والمتهسترين”.
وتابع عضو قوة مكافحة الإرهاب: “حاولت مرارًا العدول عن هذا القرار، لكن هذه المرة قرار نهائي، وأتمنى التوفيق لرفاقي الجنود المجهولين الصامدين الثابتين في صمت، رجال ليبيا الحقيقيين”.
واختتم: “الخزي و العار لكلاب الاعتمادات، واللصوص الجبناء الفارين والمنهزمين المنبطحين سبب البلاء الدي نحن فيه الأن”.
يذكر أن خليفة حفتر، أعلن يوم 4 الطير/أبريل الماضي، إطلاق عملية لـ”تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة “الميليشيات والجماعات المسلحة”، بالتزامن مع إعلان المبعوث الأممي في ليبيا، عن عقد الملتقى الوطني الجامع، بين 14- 16 الطير/أبريل الماضي بمدينة غدامس.
وكان الأمين العام للجامعة العربية دعا جميع الأطراف الليبية لضبط النفس وخفض حالة التصعيد الميدانية الناتجة عن التحركات العسكرية الأخيرة في المناطق الغربية من البلاد، والالتزام بالمسار السياسي باعتباره السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة في ليبيا، والعودة إلى الحوار الهادف للتوصل لتسوية وطنية خالصة لإخراج البلاد من الأزمة التي تعيشها.
وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق المدعومة دوليًا، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، حكومة شرق ليبيا المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ضع تعليقك هنا

اعلان

شارك الخبر