الثني: تصريحات سلامة بشأن ارتباط “الرئاسي” بالجماعات الإرهابية سبب تفجير بنغازي - قناة الجماهيرية العظمى

اخر الأخبار

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

الخميس، 15 أغسطس 2019

الثني: تصريحات سلامة بشأن ارتباط “الرئاسي” بالجماعات الإرهابية سبب تفجير بنغازي



ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏


أوج – بنغازي
بحث رئيس مجلس وزراء حكومة شرق ليبيا المؤقتة، عبدالله الثني، اليوم الأربعاء، خلال اجتماع عقده في بنغازي مع وزير الداخلية بالحكومة المؤقتة، إبراهيم بوشناف، تداعيات التفجير الإرهابي الذي استهدف بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، يوم 10 هانيبال/أغسطس الجاري.
وذكر بيان للحكومة المؤقتة، طالعته “أوج”، أن بوشناف أطلع الثني على مستجدات التحقيق وجمع الاستدلالات حيال الحادث الإرهابي، مؤكدًا العمل على الكشف عن الضالعين في هذا العمل الجبان من خلال جمع المعلومات ومراجعة كاميرات المراقبة.
وتطرق بوشناف، إلى خطة تأمين بنغازي المشتركة، مؤكدًا أن الخروقات تحدث حتى في الدول المستقرة بهدف زعزعة الأمن والاستقرار.
وبدوره اعتبر الثني، أن هذا الهجوم جاء نتيجة لتصريحات غسان سلامة، المبعوث الأممي لدى ليبيا، الأخيرة في إحاطته أمام مجلس الأمن، والتي بيَّن خلالها ارتباط المجلس الرئاسي المُنصب من المجتمع الدولي، بالجماعات الإرهابية.
وفي ختام البيان، شدد الثني على ضرورة زيادة درجات التحوط الأمني والمجاهرة بالأمن لتدارك مثل هذه الخروقات، مؤكدًا تسخير كافة إمكانيات الحكومة المؤقتة لخدمة قطاع الأمن في البلاد.
وقُتل ثلاثة من موظفي البعثة الأممية لدى ليبيا، في انفجار سيارة ملغومة أمام مصرف التجارة والتنمية في منطقة الهواري غرب مدينة بنغازي.
وكشفت مصادر رسمية، عن قائمة بأسماء الحصيلة الرسمية لجرحى تفجير الهواري ببنغازي، مؤكدين أن عددهم 9 أفراد.
وأوضحت الحصيلة الرسمية، إصابة ثمانية مواطنين ليبيين بينهم سيدة وطفل، والتاسع هو موظف أممي يدعى، كليف باك، من جامايكا، إضافة لمقتل إثنين من زملائه هما، آروان تيبس – أجنبي، وحسين الهدار ليبي الجنسية.
وجاء في القائمة، التي طالعتها “أوج”، إصابة ؛ حاتم بن دردف -31 سنة، وأحمد حاتم بن دردف – 3 سنوات، ونور الدين منصور الحمروش – 45 سنة، وامبارك المطاع سعد عمر – 41 سنة.
كما تضمنت القائمة، إبراهيم محمد عمر موسى – 37 سنة، وكليف باك (من جامايكا) – 36 سنة، والذي كان ضمن بعثة الأمم المتحدة، ومحمود إبراهيم محمد البطاط – 40 سنة، وإبراهيم محمود إبراهيم البطاط 17سنة، وعزة عطية – 40 سنة.
وأكد الصحفي والناشط الإعلامي، محمد بوشقمة، أسماء موظفي البعثة الأممية إلى ‎ليبيا والذين لقوا حتفهم ظهر اليوم، جراء الانفجار الذي وقع بالقرب من مصرف التجارة والتنمية بمنطقة الهواري ‎بنغازي، وهم؛ حسن الهدار، وآروان تيبس.
يذكر أن خليفة حفتر، أعلن يوم 4 الطير/أبريل الماضي، إطلاق عملية لـ”تحرير” العاصمة طرابلس من قبضة “الميليشيات والجماعات المسلحة”، بالتزامن مع إعلان المبعوث الأممي في ليبيا، عن عقد الملتقى الوطني الجامع، بين 14- 16 الطير/أبريل الماضي بمدينة غدامس.
وكان الأمين العام للجامعة العربية دعا جميع الأطراف الليبية لضبط النفس وخفض حالة التصعيد الميدانية الناتجة عن التحركات العسكرية الأخيرة في المناطق الغربية من البلاد، والالتزام بالمسار السياسي باعتباره السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة في ليبيا، والعودة إلى الحوار الهادف للتوصل لتسوية وطنية خالصة لإخراج البلاد من الأزمة التي تعيشها.
وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة، منذ العام 2011م، حيث يتنازع على السلطة حاليًا طرفان، هما؛ حكومة الوفاق المدعومة دوليًا، بقيادة فائز السراج، والطرف الثاني، حكومة شرق ليبيا المؤقتة، والتي يدعمها مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ضع تعليقك هنا

اعلان

شارك الخبر