- قناة الجماهيرية العظمى

اخر الأخبار

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

اعلان

الاخبار من قناة الجماهيرية العظمى

الاثنين، 10 يونيو 2019




ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏

أوج – بني وليد
أكدت الرابطة العامة للأسرى والمعتقلين والشهداء والمفقودين، على أن موقفها ثابث من “نكبة” فبراير ومخرجاتها، وأنها باطلة وماينتج عنها باطل وغير قانوني ويعد في مرتبة الاغتصاب لكل ماهو وطني وأخلاقي.
وأضافت الرابطة، في بيان لها نشره مكتبها الإعلامي، اليوم الإثنين، تابعته “أوج”، أنها مع بناء المؤسسة العسكرية والشرطية الرسمية للدولة، التي فيها الرقم العسكري والتراتبية العسكرية، مؤكدة أن هذا لا لبس فيه.
وأوضحت أنه إن كان هناك قيادة وطنية يجب أن يكون لها موقف عاجل وسريع من مايحدث من خرقات وأعمال مشينة للجيش من قبل بعض المجرمين الذين استغلوا الظرف واندسوا فيه، داعية إياها لتطبيق القانون العسكري.
وشددت الرابطة في بيانها على أنها ضد قتل الليبيين بعضهم البعض، لافتة إلى أن مقتل أي ليبي هو استنزاف لمقدرات الوطن، مؤكدة على أنها ضد المليشيات والمجرمين بعيدا عن التوجه السياسي.
وأعربت عن اعتقادها بأن هذه المعركة الدائرة الآن صراع على السلطة بين أطراف فبراير إلا إذا أعلنت قيادة القوات المسلحة العربية الليبية علنا وعلى رؤوس الأشهاد إن ما حصل في فبراير/النوار 2011م، هي مؤامرة لتدمير الوطن وإن القائد الشهيد معمر القذافي كان مظلوما وكان رجلا وطنيا وتبرئتنا من كل مانسب إلينا من اتهامات، مؤكدة أنه ومن هنا تبدأ المعركة الحقيقية معركة الوطن أما غير ذلك فيعتبر عبث ودمار للوطن.
وختمت الرابطة بيانها بالقول: “أننا وبكل فخر نعتز بموقفنا الوطني عام 2011م، وما بدر عنه وما ترتب عليه من تضحيات ولن نفرط ولن نتنازل عن دم أبناءنا من أول شهيد إلى أخر شهيد سقط دفاعا عن الوطن ولن يكون لنا موقف إلا هذا الموقف وكل من يصرح أو يتكلم باسم أسرانا أو أهالي شهدائنا فهو يمثل نفسه وهذا هو الموقف العام لنا ولن نتزحزح عنه .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ضع تعليقك هنا

اعلان

شارك الخبر