إعلان علوي

التعرف على جثة المواطنة التي عثر عليها مقطعة الاطراف ومفصولة الرأس..تفاصيل أكتر

أكدت مصادر صحفية ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻟﺴﺒﺖ بأﻥ ﺍﻟﺠﺜﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻢ ﺍﻟﻌﺜﻮﺭ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻣﻘﻄﻌﺔ ﺍﻷﻃﺮﺍﻑ ﻭﻣﻔﺼﻮﻟﺔ ﺍﻟﺮﺃﺱ ﺩﺍﺧﻞ ﻛﻴﺲ، خلف ﻣﻘﺮ ﺟﻤﻌﻴﺔ ﺍﻟﺪﻋﻮﺓ ﺍﻹﺳﻼﻣﻴﺔ ﺑﺎﻟﻌﺎﺻﻤﺔ ﻃﺮﺍﺑﻠﺲ ﺗﻌﻮﺩ ﺇﻟﻰ ﺳﻴﺪﺓ ﺗﻌﻤﻞ ﻓﻲ ﻣﻜﺎﻓﺤﺔ ﺍﻟﻤﺨﺪﺭﺍﺕ ﺑﻘﺼﺮ ﺑﻦ ﻏﺸﻴﺮ المواطنة ﺯﻳﻨﺐ ﻋﻠﻲ ﺍﻧﻔﻴﺺ ﻣﻦ ﻣﻮﺍﻟﻴﺪ 1969، مضيفاً أن المواطنة ﺯﻳﻨﺐ ﺗﻢ اختطافها ﺑﺎﻟﻘﺮﺏ ﻣﻦ ﻣﻘﺮ ﺳﻜﻨﻬﺎ ﺑﺎﻟﻬﻀﺒﺔ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ ﻣﺴﻠﺤﻴﻦ، ﻗﺒﻞ ﺃﻥ ﻳﺘﻢ ﺍﻟﻌﺜﻮﺭ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺧﺮﺝ (ﻛﻠﺐ) ﻳﺤﻤﻞ ﻳﺪﻫﺎ ﻭﻳﺠﺮﻫﺎ ﻟﻴﻜﺸﻒ ﻋﻦ ﻣﻜﺎﻥ ﻭﺟﻮﺩ ﻣﺎ ﺗﺒﻘﻰ ﻣﻦ ﺍﻟﺠﺜﻤﺎﻥ.
يذكر ان جهاز البحث الجنائي كشف عن العثور على جثث أخرى موضوعة بأكياس بالإضافة إلى جثة زينب.

الأحداث مستمـرة والحقيقـة قـد تغيـب الخبـر هنـا في اللحظة ... بكـل واقعيــة وبكل شفافيـة ... الجماهيرية .... وراء الحدث

اتصل بنا